منتديات مدرسه طه حسين
يسعد منتدانا باستقبال من هم بمثل شخصك

ليكون مميزا بين المميزين

فأهلا بك

في منتديات مدرسة طه حسين

منتديات مدرسه طه حسين

منتدى العلم والايمان:
 
الرئيسيةحالة الطقسمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» موقع محمد رسول الله
السبت يناير 14, 2017 10:56 pm من طرف دنيا ناطور

» احلى ترحيب
السبت يناير 14, 2017 12:02 am من طرف عمر عيسى

» صباح الخير لكل اعضاء المنتدى
الجمعة يناير 13, 2017 11:57 pm من طرف عمر عيسى

» فن تحقيق ارادتك
الجمعة يناير 13, 2017 10:39 pm من طرف دنيا ناطور

» عيد ميلاد ادهم
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 5:49 am من طرف Griezmann

» ستي جميله مرزوق _من يوسف جمال
الجمعة نوفمبر 20, 2015 11:02 pm من طرف مصطفى مره

» بكل فخر واعتزاز نحتفل بعيد ميلاده
الخميس أكتوبر 08, 2015 8:32 pm من طرف مصطفى مره

» تطور الادب
الخميس فبراير 26, 2015 8:16 am من طرف محمد صبيح

» الدوحة الباسقة
الثلاثاء فبراير 24, 2015 3:56 am من طرف محمد صبيح

» حوار وفاء يوسف حول رواية ( اولاد حارتنا ) للاديب الكبير ( نجيب محفوظ ) مع محمد صبيح
الأحد يناير 25, 2015 7:51 am من طرف محمد صبيح

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 12 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 12 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 145 بتاريخ الأحد سبتمبر 29, 2013 7:18 am
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 المروءة..................

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد صبيح
عضو فضي


ذكر
عدد الرسائل : 77
12101965 : 12101965
تاريخ التسجيل : 17/05/2012
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: المروءة..................   الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 3:17 am

]المروءة................
..

المروءة بمعنى الانسانية لآنها مأخوذة من المرء وهي تعاطي ما يستحسن وتجنيب ما يسترذل ,قال بعضهم: حد المروءة رعي مساعي البر ودفع دواعي الضر ,والطهارة من جميع الادناس والتخلص من عوارض الالتباس (اي ما يلتبس من الامور )

حتى لا يتعلق بحاملها لؤم ولا يلحق به ذم .وقيل هي اداب نفسية تحمل مراعاتها الانسان على الوقوف عند محاسن الاخلاق وجميل العادات ,وقيل هو قوة للنفس مبدأ لصدور الافعال الجميلة عنها المستتبعة للمدح شرعا وعقلا وفرعا , وكلها قريبة المعنى وقيل هي الصدق والشرف والاستقامة والشجاعة والحمية , ولذا فهي كلمة لفظها كمعناها حلو جميل ان قرعت السمع فعظمة وجلال,وان نفذت الى القلب فنبل وسمو وشعور بالكرامة والكمال , ولست اعدل عن الحق ان قلت ان المروءة هي جماع الفضائل ورأس المكارم وعنوان الشرف بها يسمو المرء ويرتفع ذكره , وبفقدها يفقد كل كرامة وفضل ,فهي ميزان الرجال واصل الجمال .وحد المروءة تجمل النفس بما يزينها وتحصينها مما يشينها , بحيث تكون للمحامد اهلا ,وعن المذام بمنأى ولا يكون ذلك الا لمن راض نفسه على التخلق بالخلق الحسن من الصفات والتجمل بجميل العادات حتى يصبح التطبع جبلة اي اصيلا في النفس والتعود غريزة , ولا يستطيع ذلك الا من جاهد نفسه ونازع هواه رغبة في حسن الاحدوثة والذكرى الجميلة ,فهي جامعة لصفات الكمال حاوية لمحاسن الخصال , وسجية جبلت على التخلق بها ذوو النفوس الزكية وشيمة طبعت عليها اولو الهمم العالية ,واعظم فضائلها منفعة تعود على بني الانسان , مثل مواساة الآخوان واغاثة الملهوف واعانة الضعيف وحفظ
العهد والوفاء بالوعد والتعفف عن الحرام والتخلق باخلاق الكرام ومودة القربى وصلة الارحام وقضاء حوائج الناس والانصاف في الحكم والكف عن الظلم . وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال(من عامل الناس فلم يظلمهم وحدثهم فلم يكذبهم ووعدهم فلم يخلفهم فهو ممن كملت مروءته وظهرت عدالته ووجبت اخوته .) وحقيقة المروءة تجنب الدنايا والرذائل من الاقوال والاخلاق والاعمال ,. فمروءة اللسان حلاوته ولينه وطيبه واجتناء الثمار منه بسهولة ويسر .ومروءة الخلق سعته وبسطه وبسطه

للحبيب والبغيض ,ومروءة المال , الاصابة ببذله مواقعه المحمودة عقلا وعرفا وشرعا .ومروءة الجاه ,بذله للمحتاج اليه ,وترك الخصام والمعاتبة والمماراة والاغضاء عن عيب ما يأخذه من حقك وترك الاستقصاء في طلبه , والتغافل عن عثرات الناس

واشعارهم انك لا تعلم لآحد منهم عثرة والتوقير للكبير ,وحفظ حرمة النظير ورعاية ادب الصغير .وهي ثلاث درجات .
1. مروءة الانسان مع نفسه . وهي يحملها قسرا على ما يجمل ويزين وترك ما يدنس ويشين ليصير لها ملكة في سره وعلانيته.

فلا يكشف عورته في الخلوة ولا يتجشأ بصوت مزعج ما وجد الى خلافه سبيلا , فلا يفعل خاليا ما يستحي من فعله في الملآ الا ما يحظره الشرع والعقل ان وافق الشرع ولا يكون الا في الخلوة كالجماع والتخلي ونحو ذلك .
2. المروءة مع الخلق : بان يستعمل معهم شروط الادب والحياء والخلق الجميل , ولا يظهر لهم ما يكرهه من غيره لنفسه وليتخذ الناس المتمشين مع الشريعة المطهرة في اقوالهم وافعالهم مرآة لنفسه فكل ما كرهه ونفر منه من قول او فعل اوخلق فليتجنبه وما احبه من ذلك واستحسنه فليفعله , وصاحب هذه البصيرة ينتفع بكل من خالطه وصاحبه من كامل وناقص وسئ الخلق وحسنه وعديم المروءة وكامل المروءة . وكثير من الناس يتعلم المروءة ومكارم الاخلاق من الموصوفين بأضدادها , كما روي بعض الاكابر انه كان له مملوك سئ الخلق فظ غليظ لايناسبه ,فسئل عن ذلك فقال :ادرس عليه مكارم الاخلاق , وكان لآخر زوجة حمقاء بذيئة اللسان رذيلة الكلام ,سيئةالعشرة والخلق , فقيل له:كيف تصبر عليها وهذه سيرتها معك غفر الله لك :فقال:أدرس عليها مكارم الاخلاق وبالآخص الحلم والاناة والصبر وأريد ان تبرز لي زلاتي فأتجنبها . هذا يكون بمعرفة بمكارم الاخلاق في ضد اخلاقه , ويكون بتمرين النفس على مصاحبته ومعاشرته والصبرعليه .
3. المروءة مع الحق سبحانه بالاستحياء من نظره اليك واطلاعه عليك في كل لحظة ونفس واصلاح عيوب نفسك جهد الامكان والاشتغال بصلاح عيوب نفسك عن التفاتك الى عيب غيرك وشهود الحقيقة عن رؤية فعلك وصلاحه ,ومما تقدم يتبين لنا ان مراعاة النفس على اكمل الاحوال وأفضلها هي المروءة . واذا كانت كذلك فليس ينقاد لها مع ثقل كلفها الا من وفقه الله وسهل عليه المشاق ويود كل امرئ لو حصلت له المروءة ....
................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهرة البيلسان
عضو مميز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1765
العمر : 35
الموقع : مثلما أقوم بأختياري لِـ ملابسي-حقائبي- أحذيتي- طعم قهوتي- تسريحة شعري- أقوم بأختيار مزاجي أيضا في كل يوم أكون بين خيارين؟؟ هل أصنع يومي جميلا يريحني أم أتكاسل عنه وأنهيه بقدر ألمستطاع جملوا أيامكم بأختياركم.
12101965 : 12101965
تاريخ التسجيل : 22/04/2009
السٌّمعَة : 13

مُساهمةموضوع: رد: المروءة..................   الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 5:07 am





ما أروع تلكً الكلمه


(ألمروءة)


بأيامنا هذه هرمون نادر الوجود استاذي المبجل

ألمروءة بأعتقادي هي الرجولة

العفة المروءة تصبركً على ما بلاك الله لكي تصبروتنول

المروءه بحاجة لشريك لهااااااااااا وهي الشهامة

وبهما تستطيع

بأن تكون السعاده الحقيقيه

ان تشعر غيرك بالسعاده


استاذ محمد صبيح لك مني كل الود والاحترام






توقيع زهرة ألبيلسان






هذه" بصمتي"

ِِ تنثر لكم شذا مسك فكري ِِِ

ِِأما أنا فلن تجـــــــدوني هنا ِِِكثيرا

ِِفشذاي و إن وصلكم فلأنه ِِِ

مســــــكٌ فـــواح

ِِأما مكاني فهـو العلياءُ بعيدة هناك في السماء ِِِ

ِِحيث للفـكر إرتقاءُ و للأنفاس طيبٌ و نقاءُِِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mozilla.com/en-US/firefox/new/
 
المروءة..................
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدرسه طه حسين :: المنتديات التربوية :: منتدى الشؤون التربوية والتعليمية :: ادبيات - محمد صبيح-
انتقل الى: